اخبار دولية

فقدان إمدادات النفط الروسي سيؤدي إلى وضع صعب في العاصمة وضواحيها

أكدت ألمانيا اليوم الاثنين، أن فقدان إمدادات النفط الروسي قد يؤدي إلى وضع صعب للعاصمة والمنطقة المحيطة بها، مشددا على أن هذا الأمر لن يؤدي إلى انزلاق ألمانيا نحو أزمة نفطية..

وأوضح وزير الاقتصاد الألماني، روبرت هابيك، أن النفط الروسي يمثل الآن 12 بالمئة من إجمالي الواردات، انخفاضا من 35 بالمئة قبل الحرب، ويذهب معظمه إلى مصفاة شفيدت بالقرب من برلين.

وأشار إلى أن “فقدان هذه الإمدادات قد يؤدي إلى وضع صعب للعاصمة والمنطقة المحيطة بها، لكن هذا لن يؤدي إلى انزلاق ألمانيا نحو أزمة نفطية”، مضيفًا إن ألمانيا ستكون قادرة على مواجهة حالة انقطاع الإمدادات من النفط الروسي.

وأضاف: “إن مسألة حظر النفط الروسي ستناقش في اجتماع لوزراء الطاقة بالاتحاد الأوروبي في بروكسل، تحضره الهند أيضًا”.

المصدر: العهد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى