باسيل: أصمدوا واثبتوا واختاروا مشروع الاستنهاض لا السقوط والتيار هنا وسيبقى

إفتتح رئيس “التيار الوطني الحر” جبران باسيل، سلسلة لقاءات تجريها لجنة الإعلام والتواصل المركزية مع مرشحي “التيار الوطني الحر” الحزبيين.

وفي كلمة عبر الصفحة الرسمية للتيار الوطني الحر أشار إلى “ضرورة وعي اللبنانيين لأهمية  الاستحقاق الانتخابي المقبل، مؤكدا أن تاريخ التيار ليس محدودا  بلحظة أو بمحطة أو باستحقاق بل هو مشروع وطن ودولة، ولا ينحصر بعهد رئاسي مدّته ست سنوات بل هو تاريخ نضال وشهداء ماتوا ليحيا الوطن”.

باسيل أوضح أن “مشروع التيار الوطني الحر قائم على  الإنهاض والاستنهاض لكل ما هو إيجابي من استثمار ثروات لبنان الطبيعية والبشرية وبناء الدولة المدنية واللامركزية الإدارية والاقتصاد المنتج”.
وأضاف أن “التيار الوطني الحر معني ببناء الانسان في لبنان ليعيش بكرامته في نظام يحمي استثماراته والتيار يعمل على تعزيز مجتمع  لبنان المتنوع”.
وشدد باسيل على “أهمية هذه المحطة الانتخابية من حيث الإثبات لمن حاول إلغاء التيار الوطني سياسيا وتدمير الوطن اقتصاديا وإنهاء الدولة، أن التيار كان و سيبقى هنا  لأنّه متجذر في هذه الأرض ولا شيء يزعزعه”.
ودعا المواطنين إلى “لتأمل ومراجعة خيارهم السياسي، والتفكير جيدا  في مسألة الى من سيسلمون وطنهم من خلال أصواتهم، وهل  سيقوم الذين سيختارونهم بمحاربة الفساد؟ هل سيرجّعون لهم أموالهم المنهوبة؟”.
وأشار باسيل الى ان أحدا لم يقف إلى جانب التيار عندما  خاص معركة محاربة الفساد عبر القوانين التي قدمها”.
وشدد على “ضرورة الصمود والثبات لان الأهداف المنشودة تحتاج إلى المثابرة و كل ما حققناه تطلب وقتا، من التحرير الذي تحقق بعد 15 عاما كما اقرار القانون الانتخابي واقرار استخراج النفط الذي توصّل التكتل لتمريره بعد 5 سنوات من النضال لأجله”.
باسيل أكد أن التيار الوطني الحر يتفهم كل المعاناة والقلق وهواجس كل لبناني”، ودعا اللبنانيين الى “الثبات مع التيار لأنه لن يخذلهم وهو المتجذر في لبنان وليس في أي أرض أخرى”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

عن Batoul Haymour

شاهد أيضاً

“حركة لبنان الشباب” احتفلت بعيد الأب في صوفر

احتفلت “حركة لبنان الشباب” بعيد الأب في قداس أقيم في كنيسة سيدة الانتقال للروم الملكيين …

%d مدونون معجبون بهذه: