اخبار لبنان

القواس: الناس كفرت بكل شيء والمطلوب معالجات سريعة

حذر رئيس “اللقاء الوطني المستقل” محمد شاكر القواس من “مغبة الاذعان للشروط الأميركية في ملف ترسيم الحدود البحرية الجنوبية، باعتبار ان الولايات المتحدة الأميركية في هذا الملف كما غيره من الملفات، ليست وسيطا إنما طرفا، تمثل مصالح العدو الاسرائيلي”.

ورأى في خلال لقائه عددا من الوفود الشعبية ان “على الدولة بكل مؤسساتها ان تحزم امرها وتجعل همها الأساسي تقديم الخدمات الاساسية للناس من ماء وكهرباء وطبابة وغذاء، وان تترك القيادات والقوى السياسية جانبا المناكفات لان الأمور وصلت الى حد الكفر بكل شيء، والمطلوب معالجات سريعة”.

ودعا القواس “من يساومون تحت الطاولة وفوقها على حقوق لبنان السيادية في ثروته ومياهه وحتى ارضه”، الى ان “يلتفتوا الى حقيقة ان نقطة اللاعودة لدى الناس اقتربت وستطيح بهم جميعا والمطلوب، سريعا، أن تكون القيادات اللبنانية بخدمة الناس لا بخدمة الخارج”.

الوكالة الوطنية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى