مراسلو قناة العالم: كلنا شيرين أبوعاقلة

sharethis sharing button

ودع جميع مراسلي قناة العالم في انحاء المعمورة، شهيدة القدس، شيرين ابوعاقلة، مؤكدين ان اغتيالها لن يُسكت صوت فلسطين، ومرددين:”كلنا شيرين ابوعاقلة”.

واستشهدت مراسلة قناة الجزيرة شيرين أبوعاقلة برصاص قوات الاحتلال خلال اقتحامها مخيم جنين وحي الجابريات.

ولم تكن الشهيدة شيرين ابوعاقلة الضحية الاولی للقضية الفلسطينية ولن تكون الاخيرة.

وأظهرت شهادة شيرين ان قضية فلسطين ليس لها حدود دينية أو عرقية ولها جذورها في حرية البشر، فحينما تنطلق الحرية والتحرير، ثمة شهيدة مسيحية يشيعها المسلمون علی الاكف.

منذ اكثر من سبعة عقود والكيان الصهيوني يستهدف صوت فلسطين في أي حنجرة ولم يكن صوت شيرين اخر هذه الاصوات.

العالم الغربي بدعمه الكامل للكيان الاسرائيلي، ارسل ومازال يرسل البشرية الی مذبح الصهاينة.

تعاطف الاعلاميين حول العالم اظهر ان كل قلوب العالم مع قضية فلسطين. وما استشهاد سيدة القدس الا صرخة مدوية للتضامن مع الفلسطينيين.

لاريب ان كل الصحافيين والمراسلين الذي تنبض قلوبهم لأجل فلسطين نراهم اليوم يمرون بضروف حساسة. بعد استشهاد شيرين أصبحت مهمة الاعلام اثقل في فضح طبيعة كيان الاحتلال الاسرائيلي الخبيثة واللاانسانية.

وقالت صحيفة معاريو الاسرائيلية بأن الفلسطينيين لاينتهون؛ ونحن نقول بأن الفلسطينيين والمقاومة لاينتهون والاعلام الذي يدافع عن فلسطين لاينتهي. باغتيال شيرين أصبح سجل كيان الاحتلال الاسرائيلي في مجال نقل المعلومات والاعلان عنها، اكثر سواداً.

وداعاً شهيدة فلسطين، وداعاً شهيدة القدس، وداعاً شيرين..

المصدر قناة العالم

عن Wahid AlSahily

شاهد أيضاً

أبو العردات جال في صيدا على النائبين المنتخبين البزري وسعد مهنئا

جال أمين سر حركة “فتح” وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي أبو العردات على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: