اخبار عربية

مصر: اعدام شاب قتل ضابط شرطة بمعسكر الأمن المركزي بالجيزة

أودعت الدائرة 20 بمحكمة جنايات الجيزة حيثيات حكم الإعدام بحق شاب أدين بقتل ضابط شرطة في معسكر الأمن المركزي بالجيزة عام 2014، والشروع في قتل آخر.

ووجهت النيابة العامة للمتهم شهاب نادي سيد حسين، تهمة قتل النقيب إسلام على عبد الحميد مكاوى بدائرة قسم أول أكتوبر محافظة الجيزة عمدا مع سبق الإصرار بأن بيت النية وعقد العزم على ذلك، وأعد لهذا الغرض سلاحا أبيضا “سكين” ووجه له طعنة قوية نافذة في ظهره أودت بحياة النقيب.

وقد اقترنت بجناية القتل آنفة البيان جناية أخرى هي أنه في ذات الزمان والمكان، شرع في قتل الرائد محمود إبراهيم عيد أبو الجود، عمدا بأن بيت النية وعقد العزم على قتل كل من يحول بينه وبين ارتكاب جريمته الأولى.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن المتهم أصيب بعيارين ناريين في ساقة اليمنى.

وقد أحيل المتهم إلى هذه المحكمة لمحاكمته طبقا للقيد والوصف الواردين بأمر الإحالة، ونظرت الدعوى على الوجه المبين تفصيلا بمحضر الجلسة.

وقالت المحكمة إنه وبعد مطالعة الأوراق وتلاوة أمر الإحالة وسماع طلبات النيابة العامة والمرافعة الشفوية والمداولة قانونا، حكمت المحكمة حضوريا وبإجماع الآراء بمعاقبة شهاب نادي سيد حسين، بالإعدام شنقا والزمته بالمصاريف الجنائية والمصادرة وأمرت بإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المدنية المختصة لنظرها أمامها بلا مصاريف.

المصدر: موقع “صدى البلد” المصري

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى